هبة بريس ـ الدار البيضاء أنهى المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم استعداداته للمباراة التي سيخوضها أمام نظيره الليبيري مساء الاثنين بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء و بالضبط في الساعة الثامنة ليلا. َو يسعى رفاق العميد غانم سايس للظفر بالنقاط الثلاث للمباراة قصد حسم التأهل مبكرا لنهائيات كأس إفريقيا التي ستحتضنها دولة الكوت ديفوار السنة المقبلة. و أجرى الأسود آخر حصة تدريبية لهم يوم أمس في نفس التوقيت الذي ستجرى فيه مباراة اليوم و هي الحصة التي شهدت بعض الغيابات من بينها نايف أكرد و سفيان امرابط، فيما شهدت تواجد الإسمين الجديدين اللذين نودي عليهما لتعزيز الترسانة البشرية للمنتخب و الحديث عن أشرف داري و يحي جبران. هذا و في حال فوز العناصر الوطنية باللقاء سيصبح المنتخب المغربي متصدرا للمجموعة بست نقاط بعد فوز في المباراة الافتتاحية أمام منتخب جنوب إفريقيا بهدفين لواحد، علما أن المجموعة تضم فقط ثلاث منتخبات و سيتأهل منها اثنين لنهائيات الكان.